الرئيسية / تايلاند / اخبار تايلاند / تايلاند تتجه لتقنين و الإعتراف بالماريجوانا كعشب طبي

تايلاند تتجه لتقنين و الإعتراف بالماريجوانا كعشب طبي

تتجه مملكة تايلاند إلى تقنين استخدام وتعاطي عشب القنب الهندي (المعروف بالماريجوانا Cannabis) وقبوله ورفعه من قائمة المخدرات المحظور زراعتها أو التعامل فيها أو تعاطيها. Cannabis sativa Koehler drawing.jpg

وحيث تعد مملكة تايلاند من أفضل بلاد العالم من حيث نمو الأعشاب، فقد قدمت مذكرة للبرلمان التايلاندي تقنين و رفع الحظر القانوني عن زراعة وتداول عشب القنب الهندي (الماريجوانا)، الذي يتوقع أن يدر المليارات الى الدخل القومي التايلاندي. وتهدف المذكرة إلى تحديد طرق استخدامه قانونيًّا وليس الإستخدام المطلق.

وكانت دولة لبنان قد قننت زراعة الحشيش وهي تعد رابع منتج للحشيش في العالم برغم تجريم زراعته، وذلك عقب دراسة أعدتها “ماكنزي اند كومباني” نصحت فيها الاقتصاد اللبناني – المثقل بديون تعادل ديون أكبر دولة إسلامية في العالم (أندونيسيا)- بتقنين زراعة الحشيش مما يتوقع ان يزيد الدخل القومي اللبناني بحوالي نصف مليار دولار أمريكي.

الدول التي تقنن زراعة وتعاطي الحشيش في أستراليا وبورتوريكو وبولندا والجمهورية التشيكية وكرواتيا ومقدونيا، يعتبر الحشيش قانونياً فقط للأغراض الطبية، وتسمح كذلك تركيا بزراعته للاستخدام الطبي الشخصي. في الأوروغواي وإسبانيا وسلوفينيا وهولندا وجامايكا وكولومبيا وشيلي، يعد القنب (الماريجوانا) قانونياً ولا يحتاج حتى الى ترخيص لزراعته.

أما بالنسبة إلى الولايات المتحدة الأميركية فبعض الولايات لا تسمح باستخدام أو زرع الحشيش، الا أن ولايات أخرى شرّعته أو أصبح القانون أكثر تساهلاً مع مدخني وزارعي القنب، والولايات التي تسمح بذلك هي ألاسكا، كاليفورنيا، كولورادو، مين، ماساتشوستس، مينيسوتا، ميريلاند، ميسيسيبي، نيفادا، نيو هامبشاير، نيويورك، نورث كارولينا، أوهايو، أوريغون، رود آيلاند، فيرمونت بالإضافة الى واشنطن التي خففت قوانين الحشيش وأصبحت أكثر تساهلاً.

في يونيو 2018 أصدرت كندا قراراً بشرّع الماريجوانا للاستخدام الترفيهي.  وسيتمكن الكنديون من شراء الحشيش وزيت القنب من المنتجين المرخّص لهم في مختلف مواقع البيع بالتجزئة. وسيكون من غير القانوني امتلاك أكثر من 30 غراماً من الحشيش في الأماكن العامة. كما أصدرت قانوناً يقضي بسجن من يبيع الحشيش لقاصر لمدة تصل إلى 14 عاماً. وفي بريطانيا، دعا عدد من النواب الى تشريع الحشيش بهدف زيادة المال على الخزينة، الا أن القانون لم يقر حتى الآن.

هنالك الكثير من دول العالم التي لم تشرّع القنب ومن بينها الدول العربية، لكن وعلى الرغم من ذلك، هناك دول أخرى ترفض إطلاقاً استخدام شعبها للحشيش بل تمتلك أيضاً قوانين صارمة وقاسية. ففي اليابان قد يقضي الشخص عقوبة السجن لمدة 5 سنوات مع الأشغال الشاقة حتى ولو قام بتدخين سيجارة حشيش واحدة. والأمر متطابق تقريباً في ماليزيا وإندونيسيا. أما في الفلبين فلا يسجن الشخص فوراً، بل يرسل الى مركز لإعادة التأهيل لمدة 6 أشهر على الأقل، وفي حال تكرار المخالفة فقد يُسجن لمدة تترواح بين 6 و12 عاماً. أما تاجر الحشيش فقد يحكم عليه بالإعدام في مصر وماليزيا والفلبين.

أندونيسيا: التجارة بالماريجوانا : إعدام، ولكن تعاطيها مسموح: أما في أندونيسيا فعقوبة الإعدام لمن يتاجر في الماريجوانا، بيد أن القانون يسمح بالتعاطي المقبول ويسمح بوضع القليل من الماريجوانا في بعض الأطباق الأندونيسية الشعبية.و يذكر أن الماريجوانا تعد مكوناً رئيسياً في العديد من الأطباق التقليدية الإندونيسية. وغالباً ما يلجأ الطهاة في مقاطعة إتشه، وأرجاء واسعة من جزيرة سومطرة الشمالية، إلى إضافة بعض بذور الماريجوانا أو أوراقها المطحونة كتوابل .

الفرق بين الحشيش والماريجوانا: بالرغم من أن نباتي الحشيش والماريجوانا  نتاج نبتة واحدة ولكن هكذا خلقهما الله وهكذا قدر الله وجودهما، الكثير منا  يخلط بين النباتين ويعتبرهم  شيء  واحد، إلا أن هناك دول تعتبر أن الحشيش شيء مشروع الإ أن الماريجوانا ممنوعه مثل دولة كوريا الشمالية التى تحلل زراعة الحشيش وبيعه، وفي حين أن الماريجوانا والحشيش يتم إنتاجهم من نفس النبات وهو نبات القنب  لكن الحشيش أقوى من الماريجوانا لأنه يعتبر راتينج نقي وفي الوقت ذاته أكدت دراسات أن الماريجوانا تحتوى على  مادة تقلل من نمو الخلايا السرطانية في الكبد ويقلل من ظهور مرض الزهايمر، ويحسن من صحة الرئتين ويزيد من سعتها، ويخفف نوبات الصرع ويقلل الشعور بالإكتئاب وفي إطار ذلك اللغط المثار حول الحشيش والماريجوانا.

 

عن Asean Affairs

x

‎قد يُعجبك أيضاً

الإنتخابات التايلاندية (اقتراع مبكر)… هل تكسر حاجز الإستحقاقات السياسية المتراكمة وتحقق الديمقراطية؟

تدافع الناخبون صباح الأمس على صناديق الإنتخابات في بانكوك وسائر تايلاند، لاختتيار ...